رحيق الجنة



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
   

شاطر | 
 

 قضية اختلاف العلماء ، والموقف الصحيح من ذلك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحبة لدين الله


avatar

تاريخ التسجيل : 26/07/2010
عدد المساهمات : 328
تاريخ الميلاد : 12/06/1973
نقاط الإمتياز : 54301
الدولة :
الجنسية :
المزاج :
الجنس : انثى
العمر : 45
<b><i>الموقع</i></b> الموقع : http://rahike73.7olm.org/
أوسمة الإمتياز :

مُساهمةموضوع: قضية اختلاف العلماء ، والموقف الصحيح من ذلك   الثلاثاء أغسطس 24, 2010 5:03 pm

قضية اختلاف العلماء ، والموقف الصحيح من ذلك !

الاختلاف على أقسام :

-
القسم الأول : الإختلاف في العقيدة وهذا لا يجوز ؛ لأنَّ العقيدة ليست
مجالاً للاجتهاد والاختلاف لأنَّها مبنية على التوقيف ولا مسرح للاجتهاد
فيها ، والنبي - صلى الله عليه وسلم - لمَّا ذكر افتراق الأُمة إلى ثلاث
وسبعين فرقة قال : ( كُلُّها في النار إلاَّ واحدة ) . قيل : من هم يا رسول الله !؟ قال : ( هُم من كان على ما أنا عليه وأصحابي ) .


-
القسم الثاني : الخلاف الفقهي الذي سببه الاجتهاد في استنباط الأحكام
الفقهية من أدلتها التفصيلية ، إذا كان هذا الاجتهاد مِمَّن تَوَفَّرت فيه
مؤهلات الاجتهاد ، ولكنه قد ظهر الدليل مع أحد المجتهدين ؛ فإنَّه يجب
الأخذ بما قام عليه الدليل وترك ما لا دليل عليه .


قال الإمام الشافعي - رحمه الله -
: ( أجمعت الأُمَّة على أنَّ من استبانت له سُنَّة رسول الله - صلى الله
عليه وسلم - لم يَكُن ليدعها لقولِ أَحد . وذلك لقول الله تعالى : فَإِن
تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللهِ وَالرَّسُولِ إِن
كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ
وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً ) .


قال الإمام ابن القيم - رحمه الله - :

العِلم قالَ الله قالَ رسوله ... قال الصحابة هُم أُولُو العِرْفَان
ما العلم نَصبك للخلاف سفاهة ... بين النصوص وبين قول فلان


وقال آخر :

وليس كُلُّ خِلاف جاء معتبرًا ... إلاَّ خِلاف له حَظٌّ مِن النظر

وقال آخر :

العلم قال الله قال رسوله ... قال الصحابة ليس خِلاف فيه
ما العلم نصبك للخلاف سفاهة ... بين النصوص وبين رأي فقيه


-
القسم الثالث : الاجتهاد الفقهي الذي لم يظهر فيه دليل مع أحد المختلفين ،
فهذا لا يُنْكَر على مَن أَخذ بأحد القولين ، ومِن ثم جاءت العبارة
المشهورة : ( لا إنكار في مسائل الاجتهاد ) .


وهذا الاختلاف لا يُوجِب عداوة بين المختلفين . لأنَّ كُلاًّ منهم يَحتمل أَنَّهُ على الحقِّ .

هذا وبالله التوفيق .

وصلى الله وسلم على نبيِّنا محمد وآله وصحبه .

معالي الشيخ صالح فوزان


رسالة : الإجتماع ونبذ الفرقة : ص 46
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rahike73.7olm.org
كنان798


avatar

تاريخ التسجيل : 23/08/2010
عدد المساهمات : 316
نقاط الإمتياز : 33619
الدولة :
الجنسية :
المزاج :
الجنس : ذكر
أوسمة الإمتياز : وسام الادارة الذهبي

مُساهمةموضوع: رد: قضية اختلاف العلماء ، والموقف الصحيح من ذلك   الأحد سبتمبر 05, 2010 5:20 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قضية اختلاف العلماء ، والموقف الصحيح من ذلك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رحيق الجنة :: رحيق المنتديات العامة ::  رحيق الحوار العام الإسلامي-
انتقل الى: